30‏/12‏/2007

نفى الأرثوذكس عقيدة الحبل بلا دنس


للسيدة العذراء مكانة عظمى في قلوبنا جميعاً وأيضاً لها نفس المكانة في قلوب إخوتنا من الكنائس الرسولية الأخرى ومن ضمنها الكنيسة الكاثوليكية وفي هذا لنا موقف واحد في مواجهة البروتستانت والنساطرة. هذا الموقف الواحد يتمثل في أننا نتفق على تلقيبها أنها "والدة الإله" ونُصر على هذا اللقب وإنها هي الممتلئة نعمة وإنها الدائمة البتولية كما نؤمن أيضاً بشفاعتها وصعود جسدها إلى السماء بعد نياحتها وإنها أم البشرية كلها.

ومع كل هذا من نقاط اتفاق إلا أنه يوجد بيننا وبين الكاثوليك بعض الخلافات فيما يختص بالعذراء .. إلا أن أبرزها هو موضوع (الحبل بلا دنس) Immaculate Conception.

فإخوتنا الكاثوليك يزعمون بأن العذراء لكي يولد منها المسيح بلا خطية - ومبالغة في إكرامها - فتكون هي أيضاً قد حُبل بها بلا دنس من والديها وأنها لم تحمل الخطية الحبرية من والديها حنة ويواقيم (؟!).

ولأن هذه البدعة الغريبة لها نتائج خطيرة على قضية الفداء والخلاص .. فكيف نرد عليها من واقع الكتاب المقدس والتاريخ.

1- تاريخياً:
هي عقيدة حديثة.. إذ أعلنها البابا بيوس التاسع في 8 ديسمبر 1854 بنص بابوي وأصبح هذا اليوم عيد سنوي للعذراء لديهم.
والعجيب أن مصادر هذه العقيدة الرؤيا التي تنسب إلى فتاة اسمها برناديت ويسمونها "فتاة لورد" (لورد: مدينة فرنسية) وكان عمر البنت 12 سنة وقالت إن العذراء ظهرت لها وقالت لها "أنا الحبل بلا دنس" ولعل هذا لا يكون المقصود ؟
كما أننا لا نستطيع أن نبني عقيدة لاهوتية على مجرد رؤية.
ثم بدأ البحث عما يدعم هذه العقيدة في الكتاب وأقوال الآباء علماً بأنه قبل هذا التاريخ وحتى في المجامع الكاثوليكية المقدسة لا نجد أثراً لهذه العقيدة.

2- هي ضد عقيدة الفداء والكفارة:
فكلمات الكتاب المقدس أننا جميعاً قد ورثنا الخطية الأصلية - بلا إستثناء - (رو 5 : 12 ، 17 - 18) ، (1كو 15 : 3) وإننا لا نستطيع أن نخلص إلا بالفداء بدم المسيح لأنه بدون سفك دم لا تحصل مغفرة (عب 9 : 22).
فكيف إذن أمكن أن تخلص العذراء من الخطية الأصلية بدون سفك دم ؟
الأخطر من ذلك أنه لو كانت هناك طريقة يخلص بها إنسان من الخطية الأصلية (الحبرية) ومن الحكم الذي وقع على أبوينا الأولين - غيرالفداء - فلماذا الفداء ؟ ولماذا لم يعممها الله على البشر أسوة بالعذراء ؟ ولماذا التجسد ؟ ولماذا أخلى الرب ذاته آخذاً صورة عبد ؟ ولماذا إحتمل الآلام والإهانات ؟

3- أن العذراء مريم نفسها قالت في تسبحتها:
"تعظم نفسي الرب وتبتهج روحي بالله مخلصي" (لو1: 46)
إذن فهي نفسها إعترفت أنها بحاجة للخلاص (علماً بأنها نطقت بذلك وهي تحمل في داخلها الجنين الإلهي - ابن الله الكلمة المتجسد) وإلا كانت قد قالت (الله مخلصكم).

4- لو قبلنا هذا الرأي بوجوب خلو العذراء من الخطية الأصلية لكي لا يرثها المسيح منها:
إذن فكيف لم ترثها العذراء من والديها إلا لو كانوا هم أنفسهم بلا خطيئة أصلية ... إذاً ..
- هل آدم وحواء لم يخطئا ؟ (وهو أمر بالطبع مرفوض من واقع الكتاب المقدس).
- أم أن والدا العذراء كانا من نسل آخر غير آدم وحواء ؟
- أم أن حنة أمها حملت بها كحمل العذراء بالمسيح ؟

5- هنا نوجه سؤالاً بسيطاً لإخوتنا الكاثوليك نرجوهم الإجابة عنه:
إن كانت هذه العقيدة صحيحة فما الداعي لحلول الروح القدس عليها ؟ وما هو الدور الذي قام به الروح القدس في أحشائها ؟ (لو 1 : 35)
فالمعروف أن الروح القدس حل أقنومياً في بطن العذراء وأوجد للمسيح جسداً خاصاً في بطن العذراء ولكن العذراء مولودة بصورة عادية طبيعية كأي إنسان ولم يقل أنه حدث مع حنة ما حدث مع العذراء. كذلك السيد المسيح هو أقنوم الكلمة الله الأزلي الذي بلا خطية وحده وإليه تنسب القداسة الكلية والطهارة الكاملة.

إن هذه العقيدة خطيرة، لأنها تمس الفداء وتقلل من قيمته بصورة كبيرة وتقلل من عمل الروح القدس في التجسد ، وهي أمور لا نستطيع أن نتخلى عنها أو نتنازل عنها لأنها أغلى وأثمن عقائدنا الإيمانية.


‏هناك 5 تعليقات:

houssine يقول...

salama liykom baraka allah fika

akhi
www.alborhan.jimdo.com

غير معرف يقول...

هل تعتقدون ان محمدكم يقدر ان يخلصكم او انه اعطاكم دين الهداية؟ هرا في هراء. الاسلام معتقد باطل مبني على ادانة وتكفير الاديان والمعتقدات الاخرى والتحريض على على قتل كل من لا يؤمن بمحمد الباطل, فقط اسألكم شيئا لماذا القران كتب باللغة العربية دون سواها؟ هل الله (سبحانه وتعالى) لا يجيد سوى العربية؟ ولماذا لايمكن ترجمتة الى لغات اخرى؟ اتعرفون لماذا؟ لأن الجاهل الذي كتبه فاته ان يعرف انه سيكون اضحوكة للعالم اجمع! اصحوا يامسلمين, ابنائكم بدأوا يستفيقون ويعرفون حجم الخطأ الذي عاشوا وامنوا به, بأرادتهم بدأوا يتركون الخزعبلات ويدخلون في دين الحق الذي بالمسيح يسوع, الحق الذي عنده البداية والنهاية وعنده مفاتيح الموت والخلاص, فأيهما تريدوا ان تختاروا يا نائمون؟ مع الاعتذار!

غير معرف يقول...

جيبلي خطاء في القران

كتابكم محرف وجبلي معجزة في الانجيل

القران قال اشياء حتحصل في الحاضر
من 1400 سنة وفعلا حصلت اما الانجيل كله معلومات عامة وكلام اباحي

غير معرف يقول...

ادخل هنا http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=1950d4584c528684&table=%2Fejabat%2Fsearch%3Fq%3D%25D8%25A7%25D8%25BA%25D9%2586%25D9%2589%2B%25D8%25B1%25D8%25AC%25D9%2584

غير معرف يقول...

الحبيب الذي يريد خطاء واحد في القرآن...
ارجو منه إعطائي الإيميل الخاص به و انا مستعد لإرسال موسوعة أخطاء القرآن، و لن اتكلم عن خطايا محمد حتي لا ندخل في صحيح او غير صحيح و سأكتفي فقط بالقرآن.

الموضوع الثاني يتعلق بتحريف الإنجيل، الرجا الا يكون الكلام مرسل؛ حصدقك لو أجابت علي ٤ أسئلة:
١- من حرفه
٢- متي حرفه
٣- اين حرفه
٤- لماذا حرفه
كل الأحباء المسلمين يردون علي السؤال الثالث فقط و بنفس الرد ..."لحذف النبوءه بمحمد"
الرجا الرد علي الأسئلة بالترتيب